SAP & UGTA & SNAPAP & SYNDICAT LIBRES DES PARAMEDICAUX

SAP & UGTA & SNAPAP & SYNDICAT LIBRES DES PARAMEDICAUX


    du nouveau sur la prime de contagion de de garde

    Partagez

    syhox

    Nombre de messages : 66
    Date d'inscription : 06/06/2011

    du nouveau sur la prime de contagion de de garde

    Message  syhox le Sam 28 Sep - 19:27

    الوزارة تتراجع عن قرار إقصاء الإداريين من منحة العدوى

    الشروع في تسديد مخلفات مستخدمي الصحة

    الأحد 29 سبتمبر 2013 الجزائر: خيرة لعروس





    شرعت وزارة الصحة في صب مخلفات الزيادات الجديدة في رواتب مستخدميها، حيث تلقى حوالي 40 بالمائة من هؤلاء، نهاية جويلية الماضي، مخلفات النظام التعويضي الخاصة بمنحة العدوى، فيما سيستفيد باقي عمال القطاع من أطباء وممرضين وإداريين وأعوان من هذه الزيادات عشية عيد الأضحى، بأثر رجعي من جانفي 2012 .
    قررت وزارة الصحة تعميم الاستفادة من منحة خطر العدوى على جميع أسلاك القطاع، بعد أن أحدثت تعليمة الوزير السابق عبد العزيز زياري، ”بإقصاء” ما يعادل نسبة 5 بالمائة من الأعوان الإداريين منها، سخطا كبيرا، حيث اعتبرتها تنسيقية الأسلاك المشتركة والعمال المهنيين التابعة للاتحاد العام للعمال الجزائريين وقتها، ”إجحافا” لا يمكن السكوت عنه باعتبار هذه الفئة في اتصال يومي مع المرضى مهما بلغت خطورة المرض الذي يعانون منه.
    وقال ممثل التنسيقية، بطراوي منير، لـ”الخبر”، بأن حوالي 40 بالمائة من مستخدمي الصحة، استفادوا من مخلفات الزيادات الجديدة في النظام التعويضي، ويتعلق الأمر، حسبه، بمنحة خطر العدوى التي تخص جميع الموظفين البالغ عددهم 230 ألف في جميع الأسلاك. ومن المتوقع أن تستأنف وزارة الصحة، من خلال مديريها الولائيين، صرف هذه المستحقات قبل عيد الأضحى، بالنظر إلى حالة الاستنفار التي تعرفها مختلف المؤسسات الاستشفائية والعيادات الصحية، لجرد قوائم المستخدمين تحسبا لإنهاء العملية.
    وكانت نقابات الصحة قد حمّلت المراقبين الماليين والإدارة مسؤولية التأخر المسجل في صب الزيادات والمخلفات المالية المترتبة عنها في آجالها المحددة المعلن عنها من قبل الوزير السابق عبد العزيز زياري، وهو أمر تخوف منه الشركاء الاجتماعيون في وقت سابق، بالنظر إلى الوضعية المعقدة التي تعاني منها المؤسسات الاستشفائية والعيادات الجوارية، بحكم عجزها عن تسيير الميزانية الموجهة إليها.
    من جهة ثانية، قررت وزارة الصحة الشروع في صرف منحة المناوبة التي لن يستفيد منها جميع مستخدمي القطاع، مثلما هو محدد في المرسومين الخاصين بالنظام التعويضي الجديد، بداية من هذا الشهر، لكن دون أثر رجعي، حيث سيتم احتساب تاريخ توقيع المسؤول السابق عن القطاع، عليها، لاسيما شهر ماي المنصرم، وبذلك، يكون هذا الأخير وقبل رحيله من على رأس القطاع، قد حرم مستخدميه من الأثر الرجعي الذي كان مقررا في البداية من جانفي 2008، قبل أن يحدد بـ2012 على غرار منحة خطر العدوى.
    وكان مديرو الصحة الولائيون ورؤساء المؤسسات الاستشفائية والصحية العمومية، قد تلقوا مؤخرا، أوامر من ولاة الجمهورية، للتعجيل في تحضير القوائم الخاصة بالمستخدمين الذين سيستفيدون بموجب قرار الوزير الأول عبد المالك سلال، من زيادة في أجور الأسلاك المشتركة والعمال المهنيين بنسبة تعادل 10 بالمائة من الأجر الأساسي وكذا المرسومين المتعلقين بالتعويض عن خطر العدوى والمناوبة.


      La date/heure actuelle est Dim 4 Déc - 19:27